بسم الله الرحمن الرحيم

            16/03/1430

 

م \ بيان المجلس السياسي للمقاومة العراقية بشأن مذكرة اعتقال ( الرئيس السوداني عمر البشير )

 شبكة النهى*

 الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على المبعوث رحمة للعالمين وعلى اله وأصحابه أجمعين، وبعد ..

مرة أخرى أثبتت المؤسسات الدولية أن سياساتها ومنهجها هو الكيل بمكيالين فكل من يعارض  المصالح الأمريكية الصهيونية، فهو في موضع الاتهام مهما كانت صفته وحصانته وسواء كان شخصا أو مؤسسة أو دولة، وأما من كان معها فمباح له كل ما يفعل بدعم منها ومباركة.

 فلا ننسى جراح أطفالنا ونساءنا في غزة التي نزفت دمائهم جراء قصفهم بالأسلحة المحرمة أمريكية الصنع والمنشأ، ولم تحرك المحكمة المؤقر! ساكنا ولم تصدر مذكرات اعتقال اتجاه تلك الجرائم التي لم يشهد التاريخ لها مثيل .

وكذلك ما حدث ويحدث في العراق من جرائم وانتهاكات لحقوق الإنسان على يد الاحتلال الأمريكي وأعوانهم، لتصدر لنا اليوم هذه المحكمة مذكرة اعتقال الرئيس السوداني لتنفذ ما نفذه الاحتلال الأمريكي في العراق ولكن بأسلوب جديد.

لتأكد لنا بما لا يقبل الشك بان هذه المؤسسات هي أدوات بيد الاستعمار الجديد، لتنفيذ السياسات الأمريكية الصهيونية.

فان المجلس السياسي للمقاومة العراقية يرفض هذه المذكرة ويدعوا العرب والمسلمين حكومات وشعوبا بان يقفوا ضدها بكل الوسائل المتاحة والوقوف مع حكومة وشعب السودان ضد هذا العدوان السافر.

 

المجلس السياسي للمقاومة العراقية

9ربيع الأول 1430هـ

الموافق 6 آذار 2009م

 

 

إلى صفحة عمليات 1

إلى صفحة العمليات الرئيسية