بسم الله الرحمن الرحيم

            07/05/1429

قاتلوهم يعذبهم الله بأيديكم ويخزهم وينصركم عليهم ويشف صدور قوم مؤمنين*

 

بيان صحفي صادر عن كتائب نسور فلسطين

  شبكة النهى*

 

إن العنوان الأبرز في هذه المرحلة على الساحة الفلسطينية التهدئة والانتخابات الصهيونية ,ونحن في  كتائب نسور فلسطين وعلىضوء التجربة فان أولى المهام الماثلة أمام القرار الفلسطيني هي وحدة الموقف وصلابة القرار وإلا فان الحديث عن التهدئة لا ولن يخرج عن سابقاته وبقاء الولاية الصهيونية القانونية على قطاع غزة وبتقديرنا إن النقطة الأهم وحتى لا ترتهن تضحيات شعبنا ومستقبله لسياسات الابتزاز فانه آن الأوان كي تحتكم التهدئة لرفع الولاية الصهيونية عن قطاع غزة والاحتكام للقانون الدولي الإنساني وهذا مطلب تكفله الشرائع والقوانين الدولية لتمكين الشعب الفلسطيني من ممارسة حقه بالحياة وهنا حتى لا تقع القضية برمتها رهينة لحالة الانقسام فإننا نناشد الأخوة في حركتي فتح وحماس للالتقاء والالتفاف حول برنامج كفاحي وحدوي,عنوانه الأبرز حماية المقاومة وبناء مجتمع مدني حضاري , يليق بنضالات وتضحيات شعبنا . أما حول الانتخابات الصهيونية فان من يغفل حقيقة إن المجتمع الصهيوني هو بالأساس مجتمع عدواني وعنصري ومناقض لحركة التاريخ فانه سيقع في خطا الحسابات ولعل الهجوم البربري الأخير على قطاع  غزة خير دليل على عدم وجود فروقات جوهرية في مواقف القوى السياسية داخل الكيان الصهيوني حيث أن ما يحكم  لشارع الصهيوني شئنا أم أبينا التطرف نحو العنصرية والفاشية وعليه فان الأيام القادمة وهي حبلى بتفاقم الفاشية الصهيونية خاصة في ظل احتمالات ان يتسابق الفائزون لتشكيل حكومتهم على خلفية تصعيد العدوان ضد شعبنا الفلسطيني ومقاومته الباسلة وهذا هو السيناريو الأبرز حسب تقديرنا خاصة إذا ما بحثنا في الجذور الشوفينية لزعيمة حزب كاديما تسيفي ليفني وهذا يحتم على الجميع االإسراع في انجاز برنامج الوحدة والمقاومة.

 

 

 

 

المجد للشهداء00 والشفاء للجرحى 00 والحرية لأسرانا البواسل

الوطن أو الموت 00النصر أو الشهادة

وإننا بإذن الله حتما لمنتصرون

 

 

كتائب نسور فلسطين

11/2/2009

 

 

إلى صفحة عمليات 1

إلى صفحة العمليات الرئيسية