بسم الله الرحمن الرحيم

  21/07/1429

تحية لك من اهل السماوة

 


   بقلم :عبد الحسين السماوي 

   شبكة  البصرة

   موقع النهى*

  سخط الشارع في محافظة السماوة حين علم بتوجيه تهمه للدكتور سيف الدين المشهداني والبدء بمحاكمته هو ورفاقه تحت عناوين ومسميات ومبررات لا اساس لها من الصحه.. جماهير واهالي هذه المخافظة يعرفون حق المعرفة هذا الشخص النزيه الوفي المخلص لوطنه وشعبه ومبادئه والذي ترك اثارا طيبه ورائعه خلال فترة وجوده بيننا في هذه المحافظة ليس مسؤولا بل واحدا منا.. يحبنا ونحبه يخدمنا ونخدمه.. فكيف يكون لهذا الشخص الرائع تهما توجه ضده تتعلق باعمال ضد شعبه واخوته الذين احبوه واحبهم.. هي نكتة و فرية كبيرة.. امتعض كل من سمعها وعلم بها والكل يتحدث عنها في الدواوين والبيوت والمقاهي وحتى في اماكن العباده.. فهل وفاؤنا لهذا الشخص الذي احبنا هو ان يكون بهذا الموقف الباطل غير الصحيح.. ان موقفه في قلوبنا نحن الذين احببناه.. ولقد شاهدناه كيف كان صامدا بطلا ابيا لم ينثني الا لله الواحد الاحد.. نحن نعرفه ونعرف نسبه واصله الطيب الاصيل الوارف الظلال والكثير الثمار.. فهل يعقل ان يبقى في السجن اسيرا لدى الاحتلال واعوان الاحتلال وعملائه وهو الوطني الشريف النزيه المخلص.. كيف يحدث ذلك.. اعتقد ان على الجميع ان يرفعوا اصواتهم مطالبين بايقاف هذه المهزلة واطلاق سراحه وسراح زملائه الذين لا زالوا في الاسر فماذا سنقول لله سبحانه وتعالى في يوم الحساب ونحن نشاهد امامنا الباطل يطغي على الحق والكافر هو الحاكم.. والسيد المؤمن الامين يقبع في السجن.. ماذا نقول للرحمن الجليل ونحن نعلم بذلك وماذا نقول لابنائنا واجيالنا وشعبنا وضمائرنا.. هل يجوز ذلك.. والله لو سمحوا لنا لخرجنا جميعا من بيوتنا مطالبين باطلاق سراحهم فورا فالعدل والحق يثلم الان.. اطلقوا سراحهم فورا وهي دعوة من انسان بسيط في هذه المحافظة الاصيلة الى ابناء شعبه ان يرفعوا اصواتهم مطالبين بايقاف هذه المهزلة واطلاق سراح المعتقلين وفي مقدمتهم الدكتور سيف الدين المشهداني. و اوقفوا المهازل التي حدثت وتحدث يوميا وتابعوا ما يحصل الان في مدن العراق من دمار ونهب وسلب وقتل وانتهاك للاعراض وسرقة المال العام وغيرها.. اوقفوا هذه المهازل والتفتوا الى ابناء الشعب الذي ابتعد عنكم وسخط منكم.. اما حان للعدل والحق ان ياخذ دوره مع سنوات من الاحتلال والقتل والتهجير والتشتيت.. نعم ان الاوان لذلك.. وان الاوان ان تطلقوا سراح جميع المعتقلين لدى سجون الاحتلال واعوانه

 

 

 

 

 

 

إلى صفحة مقالات وأراء 14