10/06/1428

بسم الله الرحمن الرحيم

 إلى/ أختي وبنت أبي شهيد الأمة ومجدها وتاريخها وشرفها وكرامتها رغد صدام حسين المحترمة .

 تحية الشرف والكرامة والغيرة العراقية .... وبعد

اسمحي لي وأنا أرسل لك هذا البيت من الشعر البدوي والذي اردده دائما منذ احتلال الوطن الغالي ولغاية اليوم عندما اسمع من الفضائيات أو من ما يتدجلون به أهل الدجل من أبناء المتعة الفارسية أو البعض من الذين لم يرضعوا حليب الحرائر ناكري (الزاد والملح) من الذين نسوا فضل وكرم أبو الكرم (صدام حسين ) . فصدق الشهيد المجاهد ( رحمه الله واسكنه الجنة ) عندما قال ( لقد شبعنا الكلاب وجوعنا الذئاب ) .... على كل  يقول الشاعر :-

((دنياك هل وكت ميهي على ترتيب... أو كام ألحصيني الزفر ياكل شوات الذيب))

أيتها الغالية ويا بنت الغالي :-

 هل نسيت النشيد المشهور والذي ردده الملايين من أطفال ورجال ونساء وشيوخ العراق ( العزيز أنت أنت ...  العزيز أنت أنت ... ياشمعتنا أو أملنا ... ياامل بيتنا ... يا أمل بيتنا أو راية وطنا ) فأنت والله العزيزة يابنت العزيز الذي أنشدنا له وأنت شمعتنا لأنك بنت شمعة الأمة وأنت أملنا لأنك بنت الرجل الذي سطر للتاريخ أملها المشرق وهو يضحي بالمال والبنين من اجل كرامة وشرف كل عراقية وعربية وأنت رايتنا لأنك بنت ذلك الرجل الذي ثبت للأمة ورفع رايتها المعروفة للأعداء والأصدقاء (راية الله اكبر ) . وأنت في  مقلة عيون إخوانك الرجال  أبناء (المقاومة الوطنية العراقية ). فكيف يصدق النجباء تصريحات الكلاب السائبة المتسولة على أرصفة دول الخليج من المتسكعين عل عتبات  الفضائيات (العبرية والفارسية والصليبية).

أختي العزيزة :-

والله نحن لاندافع عنك ولا عن شهيد الأمة بقدر ما  نشهد له ولك ولاؤلاده الشهداء الأبطال وأحفاده غدا أمام (الله والتاريخ) بأنك ابنة القائد العربي الذي أرعب وارهب القردة والخنازير في أرض العرب . وانك ابنة البطل ( صدام حسين ) الذي اعتلى مشانق العقيدة مرددا:-

 (( لما سلكنا الدرب كنا نعلم    ......................    إن المشانق للعقيدة سلم ))

  نعم ترفعي يابنت ( صدام العرب )  ويا أخت عدي وقصي عن الأقاويل والأكاذيب ونحن سنترفع كما أنت عن أقوال هؤلاء القردة . وحسبنا الله ونعم الوكيل والسلام عليك وعلى شقيقاتك وأم عدي .. والله اكبر ومن النصر إلا من عند الله العزيز القدير.

العراق / بغداد المحتلة

24 /حزيران /2007م

 أخوكم

  أبو  محمد البغـــــــــدادي

إلى صفحة مُشاركات الزوار5