11/06/1428

 

فاروق قدومي: منظمة التحرير الفلسطينية سلطة غير شرعية مظللة

 ترجمة: د. عبد الوهاب حميد رشيد

     منظمة التحرير الفلسطينية "سلطة غير شرعية مظللة،" قالها رئيس الدائرة السياسية في منظمة التحرير الفلسطينية فاروق قدومي يوم الثلاثاء. كما واتهم الرئيس الفلسطيني محمود عباس بإساءة استخدام سلطاته الرئاسية.

     ودعا قدومي، في نفس الوقت، السعودية، مصر، سوريا، والأردن إلى ممارسة ضغوطها على فتح وحماس بغية جمعهم حول طاولة المفاوضات لبناء علاقات واضحة مستقرة بين الحركتين في المستقبل.

     وعلى أي حال، رفض قدومي التوسط بين الرئيس عباس وخالد مشعل رئيس المكتب السياسي لـ حماس خشية من أن تسير الأمور نحو الأسوأ، حسب قوله.

    اتهم قدومي أيضاً رئاسة السلطة الفلسطينية PA بإساءة استخدام إدارات منظمة التحرير الفلسطينية. "تعودت إدارة الأمن الوقائي (المناصرة لـ فتح) على اقتراف أفعال لم نكن راضين عنها، بخاصة بعد تعيين محمد دحلان بموقع مستشار الأمن الوطني،" حسب قوله.

     أضاف قدومي- الذي كان يتحدث إلى وكالة أنباء الشرق الأوسط MENA في القاهرة- يتعين على حماس أن تقدم هؤلاء ممن ارتكبوا مجازر في غزة إلى المحاكمة، ويجب أن يعاقبوا." كذلك حذّر من إنشاء "كانتونات" في المناطق الفلسطينية مطالباً بإلحاح وحدة القيادات ووحدة السلطة في هذه المناطق.

     كذلك ذكر قدومي أن على حماس (و) فتح تجنب تبادل التهم وضمان الهدوء وعلى الطرفين عدم ممارسة "أية أفعال سلبية... تدعي حماس أن بعض الممارسات حصلت دون علمها، وهذا العذر لا يمكن قبوله،" حسب قوله.

     في رد فعله على اقتراح موسى أبو مرزوق- عضو المكتب السياسي في حماس- بالعلاقة مع إقامة حكومة خبراء "تكنوقراط" مع استبعاد أعضاء حماس وفتح منها، قال قدومي "كل هذه المقترحات يتعين تقديمها إلى وزراء الخارجية العرب والأمانة العامة للجامعة العربية."

     وفيما يخص دور فتح في هذه الأحداث المؤسفة التي وقعت في غزة، قال قدومي "الجزء الأكبر من فتح لم يكونوا طرفاً في هذه الأزمة. وزعنا مذكرة داخلية تنصح أعضاءنا عدم ارتكاب أي فعل من قبيل الثأر في الضفة الغربية، حيث نمثل الأغلبية هناك."

     كما وجّه قدومي اتهامه إلى الرئيس عباس بإساءة استخدامه سلطاته الرئاسية. "هناك سوء استخدام السلطة من قبل رئاسة السلطة الفلسطينية PA... قلنا دائماً أن المجلس الوطني الفلسطيني يجب أن ينتخب من قبل الشعب الفلسطيني من أجل إقامة لجنة تنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية. مثل هذا المجلس الوطني يجب أن يجمع شمل الفلسطينيين في الداخل وفي الشتات، ولكن لا زالت هناك مناورات وسوء استخدام السلطات التي تقود منظمة التحرير الفلسطينية PLO نحو إضعاف تأثيرها واحترامها."

     وبالعلاقة مع حكومة الطوارئ، ذكر قدومي "هذه مسألة تتعلق بالسلطة الفلسطينية PA في المناطق الفلسطينية... لا يمكن تعميمها كطريقة وحيدة داخل المناطق الفلسطينية،" حسب تحذيره.

     وفي سياق اتهامه، قال قدومي "إن السبب الرئيس لما حدث يرتبط ويتحدد بالسلطة الفلسطينية PA وهي سلطة مظللة غير شرعية."

مممممممممممممممممممممممممـ

PLO is “an illegal and illusory authority, PLO political chief Qaddoumi saya, (Ma’an News), uruknet.info- 22 June 2007.., The PLO dosent’ represent me, (Khalid Amayreh, thepeoplesvoice.org- Occupied East Jerusalem), Ibid., 2e June 2007.

إلى صفحة مُشاركات الزوار5