04/12/1428

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 

وَلَقَدْ ذَرَأْنَا لِجَهَنَّمَ كَثِيرًا مِّنَ الْجِنِّ وَالإِنسِ لَهُمْ قُلُوبٌ لاَّ يَفْقَهُونَ بِهَا وَلَهُمْ أَعْيُنٌ لاَّ يُبْصِرُونَ بِهَا وَلَهُمْ آذَانٌ لاَّ يَسْمَعُونَ بِهَا أُوْلَئِكَ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ أُوْلَئِكَ هُمُ الْغَافِلُونَ

صدق الله العظيم

 

هيئة الدفاع عن الشهيد الخالد صدّام حسين

 وكافة الأسرى في العراق

بيان

حول الترويج لفلم أسمه مابين النهرين يُسيء لسمعة العراق ورموزه


 موقع النهى*  

 أيّها العراقيّين والعرب الغيارى.

 يا أحرار العالم... يا رجال القانون

ونحن نعيش ونقترب من الذكرى الأولى لاستشهاد الرئيس الخالد صدّام حسين الذي شهد له التأريخ بأنهُ عاش بطلاً أبيّاً وأستشهد عزيزاً رافع رأسهُ شامخاً كشموخ جبال العراق.

ذاد عن العراق وحمى حدود الأمّة من الرياح الصفراء القديمة من الشرق،وسخر كل خيرات العراق لأمته العربيّة بلا استثناء ومنها تونس الخضراء وفلسطين الحبيبة لقلبه ومصر الكنانة، وتتلمذ في مدارس هذا البلد العراق آلاف العلماء ونهلوا من منابع علمه... وللأسف تطالعنا اليوم وسائل الأعلام العربي قبل الأعلام الغربي تروّج لفلم أسمه مابين النهرين يُسيء لسمعة العراق ورموزه أولاً وللأمتين العربيّة والإسلامية ثانية. يتقدمهم أبن فلسطين الحبية التي ضاع العراق من أجلها وهو الممثل والمخرج الفلسطيني مكرمْ خوري أبن ال62 عاماً وهو من مواليد القدس السليبة ليقف جنباً إلى جنب مع الممثل اليهودي يَغال ماتؤور ليمثلا دور الفارس الشهيد صدّام حسين ورفيقه طارق عزيز وتقف في مقدمتهم الأمريكيّة من أصل فارسي الممثلة شهيره أغداسلو ليسيئوا إلى الرئيس ورفاقه وعائلته بأبشع الصور التي تصوّر العرب والمسلمين بأسوء الصور.

أين أنتم يا أحرار فلسطين من هذا المقدسي الذي ينال من رمز أمتكم والذي بعد الشهادة نطق تعيش فلسطين حُرة عربيّة.

ويأتي الممثل المصري عُمرو واكد.... أبن مصر الكنانة بلد الأحرار ليقف متبجحاً مع المغربيّ سعيد دعماني ويشاركهم خمسة من الممثلين التونسيين.. هشام رستمْ ومحمد علي شهدي.. والأنكى من هذا يصوّر الفلم في أرض عربيّة هي تونس نعم تونس الخضراء. وتشارك في أنتاج هذا الفلم شركة سندباد للأنتاج الفني /معز كمون/التونسيّة. تشاركها قناة .B.B.C البريطانيّة. والقناة التليفزيونيّة الأمريكيّة أتش. بي. أو.

وهذا الفيلم يسيء إساءة بالغة للشهيد الخالد وعائلته الكريمة التي هي أمانة في أعناق كل العرب الشرفاء.

وبدلاً من استذكار هذا الرجل الشجاع في ذكرى رحيلهُ فقد أعدوا العُدة وبتوقيت متعمد للإساءة له ولرفاقه وعائلته.

إننا في الوقت الذي نهيب بأخوتنا في الدول المعنيّة بأخذ زمام الأمور وإعاقة عرض هذا العمل المشين ومساءلة كل من شارك به ومقاطعة أعمالهم ونهيب بإخواننا في نقابة المحامين في تونس وفلسطين ومصر.. ونقابة الفنانين في الدول آنفة الذكر التي ينتمي إليها هؤلاء الفنانين الذين نسوا وتناسوا قيم العروبة وثوابت الرجال... وأن تحذوا كل الإتحادات العربيّة حذوا نقابة المهن في مصر العروبة التي أحالت الممثل عمرو وأكد إلى التحقيق.

ونحن كهيئة دفاع ومعنا كل الشرفاء رجال القانون نحذر هؤلاء الممثلين وشركات الإنتاج مهما كانت جنسياتهم ومن يقف خلفهمْ بأننا.. بأننا تقدمنا إلى المحاكم الدوليّة لمقاضاتهم إذا تمّ عرض هذا العمل المسيء.

آملين من كل الخيرين ورجال القانون الوقوف معنا لمنع هؤلاء ومقاضاتهم في بلدانهم لكي لا تعمّم الإساءة ويغدوا الجرح مندملاً بين الشعوب ولكي لا تكون سابقة خطيرة.... وتلك الأيام نداولها بين الناس.

وتذكروا قول الشاعر:

يا راقد الليل مسروراً بأولهِ........... أن المصائب قد يطرقنَ أسحارا.

 

 الله أكبر وعاش العراق..

الله أكبر وعاشت الأمّة..

الله أكبر والمجد والخلود لشهيد الحج الأكبر ولكل شهدائنا الأبرار..

 

هيئة الدفاع عن الشهيد صدّام حسين

 وكافة المعتقلين في العراق

عنهم/المحامي خليل الدليمي

رئيس الهيئة

Khaleel_aldulaimi@yahoo.com

 

بغداد : 3/ذو الحجّة/1428

13/كانون/2007

 شبكة البصرة


 

إلى صفحة مُشاركات الزوار7