26/12/1428

بسم الله الرحمن الرحيم

 

 
السيد عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية المحترم
 
  بقلم : عراق المطيري
 
 موقع النهى*  
في حديثه الى قناة العربية الفضائية ليلة الجمعة 5 كانون الاول 2008 تحدث الأستاذ عمرو موسى الأمين العام لجامعة الدول العربية عن الموضوع العراقي وما يثير الانتباه والاستغراب قوله " إن إيران ليست دولة معادية للعرب " وفيما يخص العراق يبدو أن السيد عمرو موسى " ولا نعرف السبب " قد تنسى جملة كبيرة من الحقائق التي يمارسها حكم الملالي الفرس تجاه الأمة العربية ولن نذهب بعيدا في التاريخ وإنما في هذا الوقت بالذات فلن نعود الى العدوان الفارسي على العراق لمدة ثمان سنوات لشل العراق عن ممارسة دوره في قضية العرب المركزية في فلسطين فذلك شأن آخر , ولن نعود الى خروقات اتفاقية الجزائر عام 1976 التي تجري اليوم وتجاوزات الفرس على طول الحدود مع العراق وقصفهم المستمر الى القصبات الكردية الآن في شمال القطر تحت أنظار عصابات جلال طلباني ومسعود برزاني .
 
لا احد يستطيع إن ينكر الاحتلال الفارسي للعراق ونشرهم لأعداد هائلة بالآلاف من جهاز المخابرات الإيرانية " اطلاعات " ومن حرس خميني الذي صنفته امريكا ضمن أجهزة الإرهاب العالمية أم إن سيادة الأمين العام لا يعرف المشكلة بين إيران وأمريكا حول ما تدعي إيران أنهم دبلوماسيين .
 
إن الدور الفارسي في العراق لا يقف عند حدود التصفيات الجسدية للعراقيين الشرفاء المعارضين للتواجد الفارسي , فان الأحزاب الطائفية التي ترعاها تتحمل مسؤولية الحملة المنظمة لتقسيم القطر , وعزيز حكيم طباطبائي وابنه عمار ومجلسه الإرهابي من أصر على إضافة الفدرالية الى دستورهم ويعملون ألان على تثبيتها .
 
ثم ألا يعلم سيادته بالدور الذي تقوم به المليشيات التي ترعاها المخابرات والأحزاب الفارسية في العراق وانهار الدم التي سالت بفعل الاحتلال الفارسي والذي يشكل خطرا اكبر من الاحتلال الامريكي من خلال منح الجنسية العراقية لمئات الآلاف من الإيرانيين لتغيير ديموغرافية القطر تمهيدا لما بعدها , أما سمعت يا سيادة الأمين العام لجامعة الدول العربية رئيس وزراء حكومة الاحتلال الأولى أياد علاوي عند زيارته لمحافظة البصرة حين قال بالحرف الواحد اشعر إنني ازور مدينة إيرانية لا عراقية في أي دائرة من دوائر الدولة ادخل إليها .
 
لا أظن أن سيادة الأمين العام قد نسي عزيز حكيم طباطبائي الذي يتصور نفسه قائدا لعصابات تحالفهم ويحكم العراق عند استقباله له في المؤتمر الصحفي في بغداد لا يعرف الشهيد البطل عمر المختار الى أي قطر عربي ينتمي وأي ثورة قاد , لان عمر المختار جزء من التاريخ العربي وليس جزء من التاريخ الفارسي .
سيدي الفاضل
من خلال موقعك في قيادة جامعة الدول العربية واجبك الأول المحافظة على وحدة الأقطار العربية وعلى حريتها واستقلالها والسعي لتحرير كل البلاد العربية ودعم حركات التحرر حسب بنود اتفاق الإسكندرية وميثاق الجامعة , والعراق جزء فاعل في تأسيسها وإذا شئت فارجع الى كتاب نوري السعيد الأزرق والى محاضر جلسات تأسيس الجامعة والى مذكرات رئيس الوزراء الراحل مصطفى النحاس , ولا نريد الخوض في التفاصيل والواجبات التي كان يجب على الجامعة أن تقوم بها أثناء الحصار الظالم الذي فرضته الإدارة الامريكة على العراق وعن موقف الجامعة من الغزو الامريكي.
 
سيدي الفاضل
إنكم لستم على الحياد من الغزو الامريكي الفارسي , بل انتم جزء من الدفاع العراق وعن أي جزء من امة العرب ونحن في العراق نأمل أن يكون موقفكم اشد صرامة من أعداء الأمة ممن يضمرون لها الشر والعدوان .
إن ما تقدم فيض من غيض وان في الجعبة ما لا حصر له من العداء الفارسي للأمة العربية والعراق وعن تقصير جامعة الدول العربية عن أداء واجباتها تجاه القضايا المصيرية للأمة العربية .
تقبلوا فائق تقديرنا واحترامنا .
    Iraq_almutery@yahoo.com
 

 

إلى صفحة مُشاركات الزوار7