بسم الله الرحمن الرحيم

13/01/1430

 المعضلة.. ليست في الصواريخ..

 

 ترجمة: د. عبدالوهاب حميد رشيد

   شبكة النهى*

 

..ركزْ نظرك على الكرة..

 

     ماذا لو أغرقت حماس كل صواريخها في البحر غداً؟ هل ستتمتع غزة بنفس الحريات المتاحة للشعوب الأخرى؟ هل سيكونون قادرين على فتح مينائهم البحري أمام السفن الأجنبية ويُعيدون تشغيل مطارهم الجوي؟ هل سيتمكنون من التصدير والاستيراد و ممارسة التجارة وتطوير اقتصادهم وتحقيق رفاهيتهم كبقية الشعوب الأخرى؟

     هل سيُسمح لهم استغلال وتطوير حقول الغاز في شواطئهم؟ هل ستتوفر لصياديهم حرية ممارسة الصيد في المياه غير الملوثة؟ هل سيتمكن شبابهم من المجيء والذهاب والحصول على فرصهم في الجامعات الأجنبية؟

     هل ستقوم إسرائيل بفتح المجال الجوي في غزة بشكل دائم؟ هل ستوقف البحرية الإسرائيلية قرصنتها وتبقى خارج المياه الإقليمية الفلسطينية؟ هل سيكون بإمكانك وإمكاني زيارة غزة مباشرة؟

     طموحات دسمة!! لا شيء منه يُبهج إسرائيل.. عليه لن تكون غزة في حال أفضل، وستبقى حياة القسوة والعذاب التي يعيشونها مستمرة.

     ليست هناك صواريخ قادمة من الضفة الغربية.. ومع ذلك فالاحتلال الإسرائيلي مستمر في الضفة. يُرافقه كذلك التطهير الإثني- العنصري، سرقة الأراضي، التجمعات الاستيطانية، الممارسات الكولونيالية، هدم منازل الفلسطينيين، اغتيالات، اختطاف، واعتقالات إدارية للمدنيين وحصر حركة حرية الناس. لا شيء تغير بالنسبة إلى الضفة الغربية التي لا تنطلق منها الصواريخ. ولا توجد علامة في الأفق تُشير إلى قرب إنهاء بؤسهم.

     العدوان الدموي على غزة يتعدى مجرد منع إطلاق الصواريخ إلى أهداف حقيقية كبرى ترتبط بأطماع إسرائيل توسيع سيطرتها العنصرية على الأرض المقدسة. ببساطة، فإن حماس والفلسطينيين في غزة مستهدفون في سياق خطة كبرى لإزالة وجودهم أو تخفيفها..

     المجتمع الدولي بحاجة إلى أن يركز نظره على الكرة.. القضية الكبيرة المتمثلة في إنهاء الاحتلال والانسحاب الإسرائيلي والاعتراف بحدود ما قبل 6 حزيران العام 1967، كما هو مطلوب في القانون الدولي. بإختصار، المجتمع الدولي بحاجة إلى أن يتوقف عن صفق اليدين ببعضهما والبدء بتحقيق العدل الذي تأخر كثيراً

     الفلسطينيون في غزة من الصعب جداً أن أن يتخلوا عن المقاومة لغاية حصولهم على ضمانات موثوقة يؤمن لهم حياتهم الاعتيادية بعيداً عن الغطرسة والمضايقات الإسرائيلية.. وبعد أن يروا بأنفسهم شواهد صلبة على مصداقية تلك الضمانات.

 

 

 

 

مممممممممممممممممممممـ

This is not about rockets, By Stuart Littlewood, Aljazeera.com, 04/01/2009.

-- Stuart Littlewood is author of the book Radio Free Palestine, which tells the plight of the Palestinians under occupation.

Source: Middle East Online

 

 

 

 

 

إلى صفحة مشاركات الزوار 16