بسم الله الرحمن الرحيم

 01/05/1429

تحذير...تحذير!! وائل عبد اللطيف يوزع خارطة لدولة البصرة

 

  بقلم : د.عدنان الحاجي

 

                شبكة النهى*

          المحرر

خشيت في مقالتي السابقة المنشورة في هذا الموقع بتأريخ  25 \12\2008 والمعنونة (اقليم بصرستان ورئيسه وائل خان) بأنني قد اكون بالغت بسوء الظن بهذا الرجل حول نواياه في تفتيت العراق بتأسيس نواة لدولة مستقلة في البصرة عبر دعوته لتشكيل الاقليم فيها بتأثير وتمويل من دويلة مجاورة. لكن لم تمضي على نشر تلك المقالة سوى ساعات قلائل حتى وصلتني رسالة بالبريد الالكتروني من احد الاصدقاء في البصرة تتضمن صورة لمنشور دعائي يقوم اتباع وائل عبد اللطيف بتوزيعه في البصرة هذه الايام ( نرفقه لكم مع هذه المقالة ). هذا المنشور يحتوي على خارطة لدولة البصرة التي يشتهي وائل عبد اللطيف تكوينها في مرحلة لاحقة لتشكيل الاقليم. ولنا بعض الملاحظات على هذه الخارطة:

 

1- قسّم وائل عبد اللطيف اقليم البصرة الى (ثماني عشرة محافظة) في تحدي صريح للدولة العراقية ومحافظاتها الثماني عشرة.

 

2- قام بتسمية اغلب هذه (المحافظات) بأسماء العشائر القاطنة فيها وبتملق واضح لافراد هذه العشائر ورؤسائها لتحشيد اصواتهم لمشاريعه التدميرية الحالية والمستقبلية.

 

3- الاقتصار على ذكر مجموعة معينة من العشائر فقط وممن يعتقد هو بأصولها البصرية واهمال العديد من المكونات والعشائر الاخرى. وهذا يكشف النوايا الخبيثة والمبيتة لمشروعه العنصري الواسع في اقصاء وربما تهجير اكثر من نصف سكان البصرة ممن اصدر عليهم وائل عبد اللطيف صفة (البدون) وهم سكنة الاحياءالفقيرة مثل (حي الحسين) و (خمسة ميل) و(القبلة) و(الجمهورية)، اضافة لسكان البصرة من اهل السنة والشيخية والمسيحيين والصابئة.

 

4- في هذه الخارطة جعل موقع قريته التي ينحدر منها والمسماة (الشرش) كموقع القلب من الجسد بالنسبة لدولة الاحلام!! في ايماء واضح في جعلها عاصمة الدولة و ليكون حكامها  وكما هم الان من (السلالة الشرشية) فقط  وعلى رأسهم الامير، القاضي، الدكتور، النائب، وائل عبد اللطيف خان!!.

 

5- من هذا الفرز العشائري و التقسيم المناطقي يتضح ما تدبره بعض دول الجوار لمستقبل العراق من حروب اهلية و نزاعات دموية ما بين العشائروالمحافظات والاقاليم وحتى الاقضية والنواحي. وكل هذا يتم عبر تقديم المشاريع المشبوهة والمشورة والمال لعملائهم امثال (وائل عبد اللطيف).

 

 

 

 

 

 

إلى صفحة مشاركات الزوار16